سياسة

المعهد المصري وعقل ثورة يناير: جزء (2)

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

 

مقدمة الملف:

مثلها مثل أي عمل بشري ونشاط تغييري، تحتاج الثورات الشعبية أن تكون لها بينتها الفكرية، ومؤسساتها البحثية التي تقوم على الرصد والتحليل والتفسير، لما تشهده هذه الثورات من تحولات وتطورات، وهو ما زادت أهميته مع ثورة يناير 2011، والتي كانت أقرب للعفوية والتلقائية، التي التف حولها ملايين الطامحين للحرية والكرامة الإنسانية، ولكن مع البدايات الأولي للمرحلة الانتقالية الأولي بعد تنحي مبارك في 11 فبراير 2011، زادت أهمية البنية الفكرية للثورة وأهمية وجود من يقوم عليها وينهض بها.

ومنذ اليوم لانطلاقه، وضع “المعهد المصري للدراسات السياسية والاستراتيجية”، بين أهدافه الرئيسة أن يكون أحد أهم العقول المفكرة لثورة الخامس والعشرين من يناير 2011، يرصد، يُحلل، يفسر، يتنبأ، بكل ما تشهده الثورة من تحولات داخلية، وما يرتبط بها من تحولات إقليمية ودولية.

وقام المعهد بإعداد وإصدار عشرات البحوث والدراسات والتقديرات والتقارير منذ تأسيسه في سبتمبر 2014، بل ونظم العديد من الفعاليات العلمية (ندوات، محاضرات، حلقات نقاشية، ورش عمل، دورات تدريبية) التي نظمها المعهد، ونشر جانباً منها عبر موقعه الالكتروني، وعبر حساباته الرسمية على شبكات التواصل الاجتماعي، في إطار دوره في بناء وإعادة تشكيل الوعي السياسي والاستراتيجي لكل القوى والتيارات السياسية والاجتماعية والفكرية المؤمنة بقيم الثورة ومنطلقاتها والمدافعة عن مكتسباتها، سعياً نحو بناء دولة الحرية والعدالة والكرامة الإنسانية.

وفي هذا الملف نعرض لكم توثيقاً لأهم إصدارات “المعهد المصري للدراسات السياسية والاستراتيجية” منذ سبتمبر 2014 وحتى يناير 2017، ومع الذكرى السادسة لثورتنا المجيدة، لكل ما يتعلق بتطوراتها وتحولاتها وتحدياتها الداخلية والخارجية، وتفاعلاتها الإقليمية والدولية.

ويأتي هذا الملف على أربعة أجزاء أساسية، يتناول الجزء الأول: أهم الدراسات السياسية والاستراتيجية والاقتصادية التي أصدرها المعهد حول الثورة، بينما يتناول الجزء الثاني أهم التقديرات السياسية والاستراتيجية والاقتصادية حول الثورة المصرية، ويستعرض الجزء الثالث، أهم تقارير المعهد الدورية حول الثورة (التقارير اليومية، والأسبوعية والشهرية والاستراتيجية) وكذلك التقارير السياسية، بينما يتناول الجزء الرابع والأخير الملفات البحثية التي أعدها المعهد المصري حول الثورة، وأهم مقالات الرأي، وكذلك أهم الفعاليات التي نظمها المعهد منذ تأسيسه وحتى اليوم.

 

الجزء الثاني من الملف: تقديرات موقف الثورة المصرية

يتناول هذا الجزء أهم التقديرات السياسية والاستراتيجية والاقتصادية حول ثورة يناير، والتي تم إعدادها ونشرها بين سبتمبر 2014 ويناير 2017، وذلك على النحو التالي:

 

القسم الأول: التقديرات السياسية:

مستقبل النظام السياسي المصري: التحديات والمسارات

المصالحة بين القوى السياسية

آليات تحقيق الاصطفاف الوطني بين القوى الثورية

الإخوان المسلمين والقوي الثورية وسيناريوهات المستقبل

الحراك داخل الإخوان ـ دلالات ومقترحات

جدالات المصالحة في مصر: التفسيرات والسيناريوهات

مصر: مبادرة حجي والتحولات الإقليمية والدولية

مصر: المبادرات ـ الركن الثالث أو الموات

صراعات النفوذ والغضب. المشهد المصري قبل 11 نوفمبر

الغلابة.. بين الحركة الاجتماعية ورأس المال السياسي

11نوفمبر: خطاب “الغلابة” وسيناريوهات الميدان

اقتحام نقابة الصحفيين. الدوافع والسيناريوهات

خريطة المصريين في الخارج: الانتشار والتأثير

القوى الثورية المصرية وإدارة العلاقات مع تركيا

إغلاق السفارات الأجنبية في مصر

 

القسم الثاني: التقديرات الاستراتيجية:

المجلس العسكري ـ أبعاد التفكيك والتركيب

وزارة الإنتاج الحربي: خصوصية الدور والمستقبل

التنظيمات المسلحة في سيناء وإمكانيات التمدد داخلياً

 

القسم الثالث: التقديرات الاقتصادية:

التكلفة الاقتصادية للانقلاب العسكري في مصر

أزمة الاقتصاد المصري : المؤشرات -الأسباب – الحلول

مصادر الركود في الاقتصاد المصري

مصر تقترض: خريطة تفاقم المديونية الخارجية

إجراءات الاستيراد والمواجهة الاقتصادية في مصر

موازنة 2016/2017: إشكاليات دستورية واقتصادية

مصر: سيناريوهات ومآلات خفض قيمة الجنيه

مآلات تعويم الجنيه وإجراءات الإصلاح الاقتصادي

الدولار واحتياجات المواطن المصري

الدولار يقفز بالجنيه المصري إلي الهاوية

رفع الفائدة بمصر.. بين الدولرة والتضخم والركود

القطاع النقدي المصري عام 2017

الاقتصاد المصري 2017: القطاع المالي

مصر: محافظ البنك المركزي وغياب الحقائق

 

القسم الرابع: تقديرات الثورة:

واقع القوى الثورية وإمكانيات التقارب وقيوده

خريطة القوى الثورية الليبرالية واليسارية في مصر

آليات تحقيق الاصطفاف الوطني بين القوى الثورية

إدارة الحوار بين الإخوان والحركات الشبابية

الحراك الثوري بعد نحو عام ونصف على فض رابعة

الذكري الثانية للانقلاب وتحولات المشهد الراهن

بوادر الحرب الأهلية في مصر وطرق مقاومتها

ذكري 25 يناير 2016 بين الآمال والتوقعات

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *