fbpx
مجلة المعهد المصري

العدد الثاني أبريل 2015

مجلة علمية فصلية محكمة

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

تضمن العدد الثاني أبريل 2015 من مجلة المعهد المصري للدراسات، عدداً من الدراسات السياسية والاستراتيجية، والاقتصادية والفكرية والقانونية والتي جاءت على النحو التالي:

  1. دراسة الدكتور خالد السيد المتولي، بعنوان “المسؤولية الجنائية لرئيس الجهورية في الدساتير المصرية”، والتي انتهت إلى أن محاكمة رئيس الجمهورية في الدستور المصري، غير جائزة أمام القضاء العادي عن أي جريمة يرتكبها، ولقد أكدت هذا المعنى محكمة جنوب القاهرة الابتدائية، إذ قضت بأنه:” ما دامت محاكمة رئيس الجمهورية غير جائزة أمام القضاء العادي عن أي جريمة يرتكبها، فإن الدعوى المدنية ضده، الخاصة بضرر مترتب مباشرة على الجريمة التي ارتكبها، لا يمكن رفعها أمام المحاكم الجنائية العادية. ذلك أن المحاكم الجنائية لا تنظر الدعوى المدنية إلا تبعاً لدعوى جنائية منظورة أمامها. والدعوى الجنائية ضد رئيس الجمهورية لا تنظرها هذه المحاكم، ومن ثم فلا محل لنظر الدعوى المدنية الناشئة عن الجريمة أمامها. ولا يبقى إذن إلا أن تختص المحكمة الخاصة المنصوص عليها في المادة 85 من الدستور بهذه الدعوى المدنية، تبعا لاختصاصها بالدعوى الجنائية، خاصة أنه لم يرد بقانون هذه المحكمة نص مانع من نظرها لدعوى التعويض على ما ورد في نصوص محاكم خاصة أخرى.
  2. دراسة “القوة الذكية: المفهوم والأبعاد”، للباحثة يمني سليمان، والتي اعتمدت فيها على نظرية جوزيف ناي، وتعريفه للقوة الذكية ودورها، ووضعها في إطار مفهوم القوة.
  3. دراسة الباحث وسام جعفر بعنوان “رجال الأعمال والدور الاقتصادي للمؤسسة العسكرية”، وقد قسمت الدراسة الى خمسة محاور من بينها توجهات رجال الأعمال حيال الدور الاقتصادي للمؤسسة العسكرية.
  4. دراسة الباحث محمد محسن أبو النور ” الدبلوماسية المائية: سد النهضة نموذجاً”، والتي هدفت للإجابة على عدة تساؤلات أهمها: ما هي التحديات التي تواجه المفاوض المصري في غرف التفاوض المغلقة حول أزمة سد النهضة؟ وما هي الخيارات العملية التي يمكن لمصر أن تعتمد عليها في إطار سعيها لحل الأزمة؟
  5. دراسة الدكتور عطية عدلان ” خطبة أبي بكر الصديق وآفاق الرشد السياسي”، والتي توصلت الى نتيجة مفادها أننا نمتلك تراثاً فقهياً وسياسياً وتاريخياً يصلح لأن يُستَقَى منه نظرية سياسية رشيدة. 
  6. دراسة للباحثين جلال خشيب، و الباحثة آمال وشنان، بعنوان ” الحركات الإسلامية و جدلية الديني و السياسي”، والتي سعت للبحث في مدى قدرة الحركات الإسلامية على المساهمة في تشكيل معالم الدولة الحديثة الراهنة في عالمنا العربي.
  7. دراسة الدكتور وصفي أبو زيد ” مقدمات أصولية في ضبط العمل الثوري وترشيده”، وبهدف توضيح بعض المقدمات للفقه الراشد. ومن أهم هذه المقدمات: فقه النص الشرعي وفهمه، وفقه المقاصد، وفقه موازنات المصالح والمفاسد، وفقه المآلات.
  8. دراسة الدكتور عصام عبد الشافي، بعنوان” الثورة والبناء الحضاري عند ابن خلدون”، والتي قُسِمَت لعددٍ من المباحث. الأول: “الثورة والبناء الحضاري عند ابن خلدون: قراءة مفاهيمية”. الثاني: الثورة وآليات التغيير السياسي عند ابن خلدون. الثالث: الثورة وإشكالات البناء الحضاري عند ابن خلدون.
  9. دراسة الدكتور محمد عفان ” أسلمةُ الدولة الحديثة: السعودية ـ نموذجاً “، والتي توصلت لنتيجة أن الوهابية كحركة دينية إحيائية محافظة لم تقدم أي رؤية سياسية أو نظرية تختلف عما هو سائدٌ في الفقه السني.
  10. دراسة الباحثة صباح عبد الصبور عبد الحي، ” استخدام القوة الإلكترونية في التفاعلات الدولية: تنظيم القاعدة نموذجاً”. وفيها سعت الباحثة إلى دراسة استخدام الفاعلين العنيفين من غير الدول للقوة الإلكترونية في التفاعلات الدولية، وبالتركيز على نموذج تنظيم القاعدة كحالة دراسة منذ عام 2000.

لقراءة العدد الثاني من مجلة المعهد المصري برجاء الاطلاع علي ملف الـ PDF

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Close