fbpx
المشهد التركي

المشهد التركي 31 يوليو 2019

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

يتناول المشهد التركي لهذا الأسبوع، في المحور السياسي؛ تصريحات الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان؛ بالتوجه إلى جهات أخرى حال عدم حصول أنقرة على طائرات إف-35 الأمريكية. بجانب تصريحات وزير الخارجية الأمريكية، مايك بومبيو، بأن واشنطن تريد من تركيا عدم تفعيل منظومة “إس-400” الروسية. رغم تواصل مباحثات تركية روسية في أنقرة لإنتاج بعض أجزاء إس-400 الروسية في تركيا. كما يتطرق المشهد إلى ترحيب باكستان وإشادتها بمبادرة التعاون مع تركيا وماليزيا لـ “نهضة إسلامية” التي طرحها رئيس وزراء ماليزيا مهاتير محمد خلال زيارته إلى أنقرة. بالإضافة إلى انتقاد تركيا قرار تمديد ولاية القوة الأممية بقبرص. بجانب تصريح لبرلماني تركي حول علاقة بلاده بالهند بأنهما حليفتان طبيعيتان. وتقديم أثينا مبادرة للسلام مع تركيا. كما يستعرض المشهد مناورات عسكرية بمشاركة تركية في جورجيا. بجانب كشف أمن كردستان العراق عن تفاصيل استهداف الدبلوماسي التركي في مقهى في أربيل‎. وتحييدالأمن التركي لـ 255 إرهابيا خلال شهرين بعمليات تركية شمال العراق.

وفي قضية الأسبوع، يستعرض المشهد؛ وقفة احتجاج من قبل جمعيات تركية على نقل سوريين مخالفين لنظام الإقامة من إسطنبول إلى مدن تركية أخرى. أما حدث الأسبوع؛ فيتناول زيارة رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد إلى تركيا، من أجل تعزز العلاقات الثنائية.

وفي المشهد الاقتصادي؛ يستعرض المشهد تدشين الرئيس رجب طيب أردوغان، أول جرار كهربائي تركي ذو صناعة محلية خالصة. بجانب إعلان نائب وزير الخارجية التركي، فاروق قايمقجي، أن الاتحاد الأوروبي يستورد نصف صادرات تركيا. وتصريحات للسفير الإيطالي بتركيا، حول بلوغ حجم التبادل التجاري مع أنقرة لـ 20 مليار دولار. وتصريحات وزيرة التجارة التركية روهصار بكجان التبادل التجاري مع روسيا وصل 25.7 مليار دولار 2018. وسعي تركيا ليحقق القطاع السياحي أرقام قياسية نهاية 2019. بالإضافة إلى لقاء وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو برجال أعمال أتراك في تايلاند ضمن مشاركته في اجتماعات رابطة “آسيان”. كما يستعرض المشهد؛ اتفاق تركي روسي حول توريد المعدات وأعمال البناء في محطة “آق قويو” للطاقة في تركيا. وصعود شركات الصناعات الدفاعية التركية ضمن أفضل الشركات المصنعة للأسلحة في العالم.

وفي محور إعرف تركيا: يقدم المشهد نبذة عن سياحة المظلات في مدينة فتحية السياحية. أما شخصية المشهد لهذا الأسبوع، فهي كاتب جلبي. وختاماً؛ يتناول المشهد مقالاً بعنوان: اللعبة الكبرى شرق حوض المتوسط. للكاتب د. علي باكير.

لقراءة المشهد التركي 31 يوليو 2019 كاملا برجاء الاطلاع علي ملف الـ PDF
لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Close