fbpx
المشهد السيناوي

المشهد السيناوي يونيو 2019

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

“والعاقبة للمتقين”، كان هذا هو عنوان التسجيل المرئي الجديد الذي أصدره فرع تنظيم الدولة في سيناء، حيث جدد فيه فرع سيناء البيعة للتنظيم الأم.

والتسجيل عبارة عن كلمة لمتحدث يظهر لأول مرة تم التعريف به على أنه “أبو جعفر الأنصاري” وهو ما يدل على أنه من أهل سيناء، وهذه هي المرة الأولى التي يظهر فيها هذا المتحدث، وقد عرض أثناء الكلمة مشاهد لتدريبات سابقة للتنظيم ولقطات للهجوم على كمين جوده العسكري وتجهيز عضو التنظيم الذي استهدف عبر تفجير نفسه قوة أمنية في سوق مدينة الشيخ زايد، وانتهت كلمة المتحدث في التسجيل بإعلان تجديد البيعة لزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

وكان شهر يونيو قد شهد قيام التنظيم بشن هجمات مؤثرة ضد قوات الشرطة بقلب ومحيط مدينة العريش، ونستعرض في التقرير مجريات العمليات العسكرية والأمنية خلال شهر يونيو مع تطورات المشهد الحقوقي والتنموي في شبه جزيرة سيناء.

بينما لم يصدر المتحدث العسكري أي بيان طوال الشهر متعلق بالعمليات في سيناء، أصدرت وزارة الداخلية المصرية ثلاث بيانات خلال هذا الشهر (١) (٢) (٣) أعلنت من خلالهم تصفية ٢٦ مواطنا بدعوى قيامهم بالاشتراك في الهجوم على كمين البطل ١٤ بمدينة العريش ولكن الحقيقة أن وزارة الداخلية المصرية تلجأ دوماً لتصفية المعتقلين بعد أي عملية تستهدفها وهو الأمر الذي ذكرته وكالة رويترز حين نشرت قائلة “لقد اعتاد النظام على الادعاء بأنه قتل إرهابيين في اشتباكات بعد كل عملية إرهابية في حين أنه يقتل أفرادا كانوا بحوزته بالفعل”.

لقراءة المشهد السيناوي يونيو 2019 كاملا برجاء الاطلاع علي ملف الـ PDF
لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

Close
زر الذهاب إلى الأعلى
Close