fbpx
المشهد السيناوي

المشهد السيناوي 19 اغسطس 2016

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

يتناول هذا التقرير تطورات المشهد في شبه جزيرة سيناء، خلال الفترة بين 11 و16 أغسطس 2016، وذلك على النحو التالي:

أولاً: حدث الأسبوع:

في اطار سياسة القوات المسلحة المصرية في معاقبة سكان مدينتي الشيخ زويد ورفح، استمر كمين الريسة التابعة لقوات الجيش المصري التضيق ومنع السيارات القادمة من مدينة العريش إلى مدينتى الشيخ زويد ورفح، وقد دعت (صفحة سيناء24) لحملة تدوين على مواقع التواصل الإجتماعي لفتح معبر الريسة العسكري والذي يمنع وصول المواد الغذائية والدوائية لمناطق الشيخ زويد ورفح، وهذا تحت هاشتاج #افتحوا_معبر_الريسه (سيناء24)، ليتم نشر عدد من انتهاكات الجيش على هذا المعبر وفي هذا الإطار نشرت صحيفة الـ Daily News Egypt تقريراً يوضح معاناة أهل رفح والشيخ زويد نتيجة إغلاق الجيش للكمائن ومنع مرور سيارات البضائع ومنها الأدوية والمواد الغذائية وتحديداً من كمين الريسة، وهو ما يؤثر على مايقرب ال 80 ألف مدني يسكنون في المدينتين (Daily News Egypt).

كما قامت قوات الجيش باعتقال أكثر من 60 مواطن من رفح والشيخ زويد ممن يحملون بطاقات رقم قومي رفح والشيخ زويد أثناء مرورهم بشكل طبيعي من كمين الريسه شرق العريش، وقوات الجيش تقوم بتغميتهم أمام الماره، ووضعهم على جانبي الطريق بطريقة تعمد فيها أن تكون مذلة (سيناء24).

وفي فيديو منشور على صفحة سيناء24، ظهرت سيدة سيناوية تعول 21 طفل منهم اثنين معاقين، تقوم بالدعاء على السيسي وجيشه وتشكي من وسط منزلها المتهدم أن الجيش هو من هدم منزلها وسرق ماشيتها التى كانت تعول بهم الأطفال، وتقول أن الجيش الإسرائيلي كان أرحم من النظام والجيش المصري (فيديو)

ثانياً: أبرز التطوارت الميدانية:

شهدت الفترة التي يتناولها التقرير عدداً من التطورات الميدانية، من بينها:

1ـ تدمير وإعطاب عدد 3 مدرعة، و1 سيارة نقل مياه تابعة للجيش، و1 عملية قنص ضد كمين ثابت لقوات الجيش، وتفجير عبوات ناسفة في دوريات راجلة عدد 2 مرة، ومقتل 5 أفراد عسكرين منهم 1 ضابط و1 صف ضابط وفق ماتم رصده كحد أدنى في الخسائر، وإصابة 7 فرد أمن من قوات الجيش والشرطة في الإستهدافات المتفرقة، كحد أدنى في الخسائر، كما قام مسلحون بتفجير منزل مكون من 3 طوابق يملكه أمين شرطة، وذلك في منطقة السبيل غرب مدينة العريش (سيناء24) (اخبار اليوم).

2ـ أعلن المتحدث العسكري للجيش المصري عن تصفية مجموعة من المسلحين خلال محاولة لإقتحام أحد الحواجز الأمنية بالشيخ زويدبإستخدام سيارة مفخخة ربع نقل تصدى لها أحد أفراد قوة تأمين الكمين بإستخدام قذيفة آر بى جى أصابتها إصابة مباشرة أسفرت عن تدميرها، أعقب ذلك اشتباك القوة بالأسلحة الخفيفة مع مجموعة من المسلحين حاولت إقتحام الكمين وإختراق الطوق الأمنى وتمكنت من القضاء على هذه العناصر.

وفى أعقاب المحاولة قامت الدوريات الأمنية التابعة للقوات المسلحة والشرطة المدنية بمداهمة عدد من المناطق فى قطاع مدينتى الشيخ زويد والعريش تحت ستر غطاء جوى من القوات الجوية، وأسفرت عمليات التمشيط عن إكتشاف وتدمير عدد من الأوكار التى تستخدمها العناصر المسلحة، ومخزن للعبوات الناسفة، وفى إطار الجهود المبذولة لتشديد أعمال التأمين والحراسة وتمشيط الشريط الحدودى برفح، تمكنت قوات حرس الحدود بالتعاون مع عناصر المهندسين العسكريين من إكتشاف وتدمير جسم نفق خرسانى بعمق (15) متر جنوب العلامة الدولية رقم 4 (الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري للقوات المسلحة)

3ـ صرح اللواء أحمد كامل طايل مدير أمن جنوب سيناء أنه سيتم استكمال منظومة الرصد الأمنى من خلال كاميرات المراقبة الأمنية بتعميمها على باقى مدن المحافظة أسوة بشرم الشيخ (الأهرام)، وسيتم زيادة أعداد كاميرات المراقبة فى الشوارع والميادين والأماكن الحيوية بشرم الشيخ من 200 إلى 420 كاميرا (اليوم السابع).

4ـ قوة من مديرية أمن شمال سيناء تقوم باعتقال صاحب مقهى في حي المساعيد بمدينة العريش، كما اعتقلت أيضاً كل من كان بالمقهى دون التحري عنهم، وذلك قبل موعد حظر التجوال بنحو ثلاث ساعات، وأوضحت المصادر أن المعتقلين بينهم طلاب، وأودعوا جميعاً بقسم ثالث العريش لحين عرضهم على الأمن الوطني (سيناء24)

5ـ قال موقع (أخبار اليوم) ان مجهولون قد قتلوا المهندس”علاء علي محمد” مدير سنترال العريش، ولكن وبالرجوع لمصادر حقوقية تم اكتشاف أن المهندس علاء محمد قد قتل برصاص قوات الجيش في حي المساعيد بالعريش، حيث كان يقوم بالمرور على موظفين يعملون بكابينه تليفونات قريبه من كمين للجيش ليقوم جندي من قوات الكمين بإطلاق النار بشكل عشوائي ودون سابق إنذار، ليصاب المهندس برصاصة ويتوفي متأثراً بجراحه.

ثالثاً: التطورات الاقتصادية:

شهدت الفترة التي يتناولها التقرير عدداً من التطورات الاقتصادية، من بينها:

1ـ صرح اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء أنه تم الإتفاق مع شركة «أى تى أى» الألمانية وشركات طيران أخري لبدء تسيير 3 رحلات طيران من العاصمة الألمانية «برلين» إلى مصر من سبتمبر المقبل (الأهرام). كما التقي فودة مع وزير الكهرباء محمد شاكر، وألبير فوشيه رئيس شركة شنيدر اليكتريك مصر، والمهندس شريف عبد الفتاح نائب رئيس الشركة، لبحث سبل التعاون بين الشركة ومحافظة جنوب سيناء من خلال إنشاء محطة طاقة شمسية بقدرة 40 ميجاوات (اخبار اليوم)

2ـ تطبيقا لبروتوكول التعاون الموقع بين محافظة شمال سيناء (مديرية الشئون الصحية)، وجامعة قناة السويس ممثلة في كلية الطب، لتطوير الخدمة الطبية والنهوض بها لصالح مواطني المحافظة، وصلت الدفعة الثالثة من أساتذة كلية الطب بجامعة قناة السويس بالإسماعيلية للكشف على المرضى وإجراء الفحوص الطبية والأشعات والعمليات الجراحية في مستشفى العريش العام لمدة يومين (اخبار اليوم)

دلالات التطور:

1ـ يحاول النظام المصري تقييد مساحة حركة المسلحين بشمال شرق سيناء، ومنعهم من فتح جبهات استنزاف لقوات الجيش جديدة، وهذا بتعاون وتنسيق استخباراتي مصري إسرائيلي، وفي هذا الإطار تأتي أفعال كمين الريسة بمدينة العريش والذي يضيق على وصول المواد الطبية والغذائية لما يقارب ال 80 ألف نسمة من سكان مدينتى الشيخ زويد ورفح، في إطار منع المسلحين من أى محاولة غير مباشرة من الإستفادة من تلك المواد.

2ـ ما زالت سياسات النظام المصري في منطقة شمال شرق سيناء تزيد من غضب المواطنين ضد قوات الجيش التى تستمر في انتهاكتها لدرجة قيام سيدة مصرية بمقارنة الجيش المصري بالجيش الإسرائيلي وكيف أن الثاني كان أرحم من الأول، وكيف أن قوات الجيش تقوم بهدم منازل المواطنين وسرقة الأغنام من قبل الجنود.

3ـ هدوء الأحداث في معظم محافظات مصر ساعد النظام المصري على تركيز جهوده على مناطق صراعه مع المسلحين، بل وأصبح اختفاء أى صوت معارض حقيقي للنظام يضفي عليه شرعية سياسة داخلية وخارجية ويساعده في اظهار أنه الآن يحارب “الإرهاب” وفقط.

4ـ يعمل النظام على تسريع وتيرة عودة السياحة لمدينة شرم الشيخ، وفي هذا الإطار يأتى ما رصدناه في التقرير السابق عن تسلمه ورقة من الجانب الروسي حول تأمين المطارات في إطار العمل على عودة السياحة الروسية، وأيضاً يعمل محافظ جنوب سيناء على فتح خطوط سياحية جديدة لمدينة شرم الشيخ.

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close