المشهد السعودي

تقرير تحليل الإتجاهات الأسبوعي للإعلام السعودي – 5/9/2015

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

موجز تمهيدي:

يتناول التقرير الفترة من الخميس 27 أغسطس حتى الخميس 3 سبتمبر 2015م، من خلال المصادر التالية، وعددها 17 مصدراً، وشمل التقرير رصد 180 مادة، تم اختيارها مناصفةً بين تصنيفَين رئيسيين:- الشأن السعودي الداخلي والأوضاع الإقليمية، ومن بينها ما هو يمس التفاعلات السعودية – المصرية، والقضايا والتطورات الإقليمية الأهم، ذات التأثير على الأوضاع في مصر بعدد مواد، 100 مادة.- العلاقات المصرية – السعودية، وتفاعلاتها المختلفة، بشكل مباشر، بعدد مواد 80 مادة.وقد تم اختيار هذه المواد من الفنون الصحفية التي تقدم الرأي والمعلومة والتحليل، من مقالات وحوارات وتقارير إخبارية موسعة بالإضافة إلى التحقيقات، ولكن كان الغالب على المواد التي تم رصدها المواد المقالية والتقارير الإخبارية الموسعة، باعتبار أنها هي الأقدر على خدمة أهداف التقرير .

أهم الاستنتاجات:

– تماسك الموقف من الملف السوري، حيث هناك إجماع على ضرورة رحيل النظام السوري، ولكن كان الانقسام واضحًا فيما يتعلق بقضية الاعتماد على تحالف عربي أم أمريكي في ذلك.

– لم تظهر تباينات المواقف في العلاقات بين الرياض والقاهرة، وأغلب الظن أن هناك انتظار لنتائج زيارة الملك سلمان للولايات المتحدة؛ لتقييم الموقف من الطرح الجديد للقاهرة من ملفات المنطقة.

– زاد الهجوم على إخوان مصر والإخوان المسلمين بشكل عام، وكانت الاتهامات بدعم الفوضى والإرهاب الإقليمي واضحة في لغة الخطاب، هذا الأسبوع في مختلف الوسائط السعودية.

  • توصيات ومضامين للتعاطي مع هذه القضايا:
  • القوى الثورية والتيارات الإصلاحية في مصر والمملكة والخليج العربي بشكل عام، لم تقوم بأي جهد إعلامي أو سياسي ملحوظ يسعى لتغيير المعادلة القائمة، أو على الأقل بحث تغيير الصورة الذهنية، وهي مهمة الوقت حاليًا.
  • تراجع وتيرة الفعل الثوري في مصر؛ لها أبلغ الأثر في توجيه الإعلام السعودي والعربي إزاء الحالة المصرية، فدعم السيسي ونظامه يأتي لأهميته، وباعتبار أنه لا يوجد بديل له فاعل على الأرض؛ يضمن استقرار مصر لو تبدلت الأمور، واستقرار مصر، مهما كان الخلاف مع القاهرة؛ بمثابة قضية أمن قومي سعودية وخليجية.
  • يوصى بالمزيد من الدراسات عن:

– الواقع السياسي الراهن على مستوى قمة النظام السعودي.

– كيفية تغيير الصورة الذهنية عن القوى الإصلاحية وعلى رأسها الإخوان المسلمين، والربيع العربي، لدى الرأي العام السعودي، والخليجي بشكل عام.

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *