النشرة اليومية

موجز الصحافة المصرية 14 سبتمبر 2018

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

المحور الأول

تطورات السياسة الخارجية

اللبنانية مني المذبوح تغادر القاهرة.. القصة الكاملة لحبسها وملابسات الإفراج عنها (مصر العربية)

كشفت «سها أحمد» محامية اللبنانية منى المذبوح المتهمة بسب الشعب المصري، عن قيام السلطات المصرية بالإفراج عنها، موضحة أنها فى طريقها إلى مطار القاهرة لترحيلها إلى بلدها على رحلة الساعة العاشرة مساء الخميس. كانت منى المذبوح، تقضي إجازة في مصر، وتعرضت لبعض المضايقات بالشارع، فنشرت فيديو قامت من خلاله بشتم وقذف الشعب المصري بأبشع العبارات والكلمات، مما أدى إلى حبسها والحكم عليها 11 عامًا تم تخفيضهم إلى 8 أعوام.

المرزوقي يدعو لإطلاق مبادرة لوقف أحكام الإعدام في مصر (العربي الجديد)

دعا الرئيس التونسي السابق، المنصف المرزوقي، دعا إلى إطلاق مبادرة لوقف أحكام الإعدام في مصر. جاء ذلك خلال مشاركته عبر مداخلة “سكايب”، في ندوة نظمها المجلس العربي للثورات الديمقراطية (غير حكومي)، يوم الخميس، في مدينة إسطنبول التركية. وتبحث الندوة، التي شاركت فيها شخصيات عربية، بينها المعارض المصري أيمن نور، والأمين العام للمؤتمر الشعبي السوداني، على الحاج، إمكانية تشكيل حملة دولية ضد أحكام الإعدام الصادرة مؤخرًا في مصر، والتي ترفض القاهرة الانتقادات الأممية والأوروبية بحقها.

سياسي تونسي: مصر تنزلق في مسار خطير ولا بد من حلّ سياسي (عربي21)

أكد وزير الخارجية التونسي الأسبق، رفيق عبد السلام، أن “الإعدامات في مصر لا تمثل إلا سيرا في الطريق الخاطئ، وهي تؤدي إلى مزيد من تعميق للأزمات الداخلية المصرية”، مشدّدا على أن “مصر تنزلق في مسار خطير -إن لم يكن مدمرا- باتباعها سياسة التشفي والانتقام”. وقال، إنه “من المفترض من الأطراف والهيئات الدولية أن تتحمل مسؤوليتها الأخلاقية والسياسية في الدفاع عن الديمقراطية وحقوق الإنسان، لأن ما يجري في مصر مُدان بكل المقاييس والأعراف، وانتهاك صارخ للحد الأدنى لحقوق الإنسان”. وأضاف “عبد السلام” أن “الأحكام الجماعية بالإعدام في مصر هي أحكام لا تتوفر فيها شروط النزاهة واستقلالية القضاء”، داعيا “النظام المصري للعودة إلى رشده، وإلى البحث عن التوافقات السياسية والحلول السلمية بدلا من التمادي في سياسة الانتقام”.

ترتيبات مصرية لجمع “حماس” و”فتح”… ووساطة لمصالحة عباس والسيسي (العربي الجديد)

كشفت مصادر مصرية عن “ترتيب جهاز الاستخبارات المصري لقاءً بين رجال أعمال من قطاع غزة وآخرين مصريين في القاهرة، مطلع الأسبوع المقبل، لتوقيع اتفاقيات تجارية بين الطرفين متعلقة بالاحتياجات الخاصة بالقطاع من مواد غذائية، وملابس، ومستلزمات معيشية”.من جهتها، قالت مصادر قيادية بحركة “حماس” إن “وفداً من رجال أعمال غزة يقوده وكيل وزارة الاقتصاد أيمن عابد، بصدد الوصول إلى القاهرة، وسيجتمع بعدد من رجال الأعمال المصريين”، موضحة أن “ترتيبات اللقاء بالكامل تمّت بعناية جهاز الاستخبارات العامة المصرية، مع تعهدات من جانب المسؤولين المصريين، بالسماح الفوري بإدخال كافة البضائع والمستلزمات، التي سيتم الاتفاق عليها بين الجانبين، إلى القطاع عبر معبر رفح، في إطار جهود التخفيف من حدة الأوضاع المعيشية في القطاع”.

لقراءة النص الكامل للنشرة برجاء الأطلاع علي ملف الPDF

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *