fbpx
النشرة اليومية

موجز الصحافة المصرية 21 ديسمبر 2018

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

المحور الأول

تطورات السياسة الخارجية

منظمة العفو: تبرئة الـ 43 متهمًا في قضية التمويل الأجنبي خطوة إيجابية (مصر العربية)

أشادت منظمة العفو الدولية بحكم محكمة الجنايات القاضي بتبرئة الـ 43 متهمًا في قضية التمويل الأجنبي. وقالت نجية بونعيم، مديرة الحملات لشمال أفريقيا بمنظمة العفو الدولية إن “تبرئة اليوم، لجميع العاملين بالمنظمات غير الحكومية الـ 43 في قضية “التمويل الأجنبي” الأولى، بمثابة خطوة إيجابية بالنسبة لنظام العدالة المصري. فهذه عبارة عن قضية وهمية استهدفت المدافعين عن حقوق الإنسان لمجرد قيامهم بعملهم المشروع، وما كان يجب أن تحدث في المقام الأول”.وأضافت: “حكم اليوم يتعلق فقط بالمرحلة الأولى من القضية التي حققت في تمويل المنظمات الدولية، ولا يزال التحقيق جاريا مع المنظمات غير الحكومية المصرية المحلية، وما زال العشرات من الموظفين عرضة للخطر”.

نيويورك تايمز: بتبرئة 41 متهما.. مصر تنزع شوكة العلاقات مع أمريكا (مصر العربية)

“قرار تبرئة متهمي قضية التمويل الأجنبي بحسب الصحيفة الأمريكية، يضع نهاية لقضية دامت 7 سنوات وكان بمثابة شوكة في العلاقات المصرية مع الولايات المتحدة”، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز. التقرير جاء بعنوان “مصر تبرئ موظفي الديمقراطية في قضية سببت توترا في علاقاتها مع الولايات المتحدة” حول قرار محكمة مصر تبرئة 41 موظفا أمريكيا وأوروبيا ومصريا بمؤسسات تروج للديمقراطية وحرية الإعلام. وكان المتهمون قد أدينوا في 2013 في اتهامات تتعلق بالحصول على تمويل أجنبي وعدم الحصول على تراخيص رسمية وصدر ضد البعض أحكام بالسجن 5 سنوات مما أدى إلى غضب حكومة واشنطن وبات ذلك مصدرا للتوتر مع كل من إدارتي أوباما وترامب.

«شكرى» و«موجيرينى» يناقشان الإرهاب والهجرة ببروكسل (المصري اليوم)

عُقد اجتماع الدورة الثامنة لمجلس المشاركة بين مصر والاتحاد الأوروبى فى العاصمة البلجيكية «بروكسل»، حيث ترأس سامح شكرى، وزير الخارجية، وفد مصر، بينما ترأست نائب رئيس المفوضية الأوروبية، الممثلة العليا للاتحاد الأوروبى للسياسة الخارجية والأمنية، فيدريكا موجيرينى، الجانب الأوروبى.

فورين بوليسي: السيسي ليس مبارك لكنه أسوأ بكثير (عربي21)

نشرت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية مقال رأي لستيفن كوك بين من خلاله أن السيسي أسوأ بكثير من الرئيس السابق حسني مبارك، فقد شهدت مصر سابقا قمعا فظيعا خلال فترة حكم عبد الناصر والسادات ومبارك، لكن القسوة التي تعيشها اليوم لم يسبق لها مثيل.

MEE: هل قتلت قوات الحدود المصرية الناشط مصطفى النجار؟ (عربي21)

نشر موقع “ميدل إيست آي” البريطاني تقريرا سلط من خلاله الضوء على شهادات أصدقاء الناشط الحقوقي المصري مصطفى النجار، الذين أفادوا بأن حرس الحدود أردوه قتيلا أثناء محاولته مغادرة البلاد لتجنب السجن.

لقراءة النص الكامل برجاء الأطلاع علي ملف الـ PDF

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close