fbpx
النشرة اليومية

موجز الصحافة المصرية 26 سبتمبر 2018

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

المحور الأول

تطورات السياسة الخارجية

نص كلمة السيسي في الأمم المتحدة بنيويورك كاملة (مصر العربية)

قال السيسي إنه لا مخرج للأزمات في سوريا واليمن وليبيا إلا باستعادة الدولة الوطنية، ومواجهة الإرهاب والطائفية. وتابع: إننا نحتاج لمساهمة الدول الأعضاء لتعزيز مكانة الأمم المتحدة كقاعدة أساسية لنظام دولي عادل يقوم على توازن المصالح والمسئوليات واحترام السيادة لنشر ثقافة السلام. وأضاف السيسي، خلال كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ 73، أن مصر أكبر مساهم بالعالم فى عمليات حفظ السلام. وأوضح، أن الحفاظ على قوام الدولة أولوية أساسية لسياسة مصر الخارجية، لافتا إلى أن مصر في طليعة الدول الداعمة للحل السياسي للأزمة السورية والليبية واليمنية، ونرفض استغلال أزمات الأشقاء في سوريا كوسيلة لتحقيق أطماع أو تكوين بيئة حاضنة للإرهاب والتطرف، وأن مصر تلعب دورا مركزيا لإعادة بناء الدولة الليبية وتوحيد المؤسسة العسكرية حتى تكون قادرة على الدفاع عن ليبيا. وتابع: “نجدد التزامنا بالحل السياسي للأزمة الليبية بصورة غير منقوصة ولا مجال لحلول جزئية في ليبيا وسوريا واليمن، لأن الأزمات الكبرى بحاجة إلى معالجات شاملة”.

السيسي يغازل ترامب في نيويورك.. والأخير يرد (عربي21)

نشرت الرئاسة المصرية بيانا عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أمس الثلاثاء، بشأن تفاصيل اللقاء الخامس بين السيسي والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على هامش أعمال الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وأوضح البيان أن “ترامب رحب بلقاء السيسي، وأعرب عن تطلعه لتكثيف التنسيق والتشاور مع مصر حول قضايا الشرق الأوسط” ومن ناحيته، نشر ترامب، صورا للقاء عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وغرد قائلا: “كان شرفا عظيما لي أن أرحب بالرئيس السيسي في الولايات المتحدة عصر اليوم، في مدينة نيويورك. اجتماع عظيم”.

السيسي في نيويورك: أسئلة جمهورية عن القضاء واقتصاد الجيش (العربي الجديد)

بعيداً عن تلويح ترامب بإبهامه وتدوينته عن سعادته بالاجتماع مع السيسي، شهدت كواليس اللقاء وما سبقه وما تلاه من اجتماعات بين أعضاء الوفد المصري وشخصيات نافذة في دائرة ترامب ورجال أعمال ينتمون للحزب الجمهوري، بعضهم يتمتّعون بعلاقات وطيدة مع البيت الأبيض، شهدت قلقاً أميركياً واضحاً من سياسات السيسي الاقتصادية تحديداً، إلى جانب تكرار إبداء المخاوف من الممارسات القمعية وعدم احترام النظام المصري لحقوق الإنسان والحريات. وفي هذا الإطار، قالت مصادر دبلوماسية مصرية إنّ السيسي ومساعديه واجهوا أسئلة بشأن اتساع النشاط الاقتصادي للجيش ودخوله كعنصر تنفيذي وحيد لتنفيذ المشاريع المرفقية والخدمية وحصوله على امتياز الإدارة والتشغيل لمئات المشاريع الجديدة. وهو الأمر الذي ينعكس بالسلب على مستوى التنافسية، في ظلّ انعدام الشفافية الحكومية.

مصر تفشل في إقناع إسرائيل بوقف التصعيد ضد غزة (العربي الجديد)

من المرتقب أن تحفل الأيام المقبلة بأحداث كثيرة على الساحة الفلسطينية، بعد وصول مفاوضات المصالحة الداخلية إلى طريق مسدود، وسعي الأطراف كافة لاستخدام أكبر قدر ممكن من أوراق الضغط، التي تمتلكها لتسريع وتيرة الأحداث نحو الهدف الذي تريده. فبحسب مصادر فصائلية في قطاع غزة، فإنّ المسؤولين المصريين فشلوا في إقناع إسرائيل بالتراجع عن مجموعة من القرارات العقابية ضد قطاع غزة، بعد توقّف مفاوضات التهدئة التي كانت ترعاها القاهرة.

لقراءة النص الكامل للنشرة برجاء الأطلاع علي ملف الـ PDF

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Close