النشرة اليومية

موجز الصحافة المصرية 6 ديسمبر 2018

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

المحور الأول

تطورات السياسة الخارجية

محامية ريجيني: 20 ضابطا مصريا تورطوا بقتله والسيسي يعلم (عربي21)

كشفت محامية عائلة الباحث الإيطالي فيتوريو ريجيني أنه جرى تعذيبه لمدة 8 أيام متواصلة، مؤكدة أنه من المستحيل القول إن السيسي لم يكن على علم باحتجاز ريجيني رهينة. وقالت المحامية أليساندرا باليريني في مؤتمر صحفي، إن التحقيقات والتحريات التي تجريها الجهات الإيطالية المختصة أكدت أن المتورطين في قتل ريجيني 20 مسؤولا في أجهزة الأمن المصرية بينهم ضابط برتبة لواء.

السيسي يهاتف هادي قبيل محادثات السويد: «هذه» تفاصيل المكالمة (مصر العربية)

بحث السيسي، والرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، مساء الأربعاء، مسار مشاورات السلام اليمنية، عشية انطلاقها بالسويد. ووفق بيان للرئاسة المصرية، أجرى السيسي اتصالًا هاتفيًا بهادي، قبل يوم من بدء جولة مشاورات بين الأطراف اليمنية، في ستوكهولم، بعد وصول وفدي الحكومة والحوثيين. وتناول الاتصال، حسب البيان، تبادل وجهات النظر بشأن آخر تطورات الأوضاع في اليمن، لا سيّما فيما يتعلق بمسار المفاوضات السياسية التي ترعاها الأمم المتحدة بين الأطراف اليمنية”.وأكّد السيسي التزام بلاده بدعم الحل السياسي في اليمن، وفقًا لمرجعياته الأساسية، في إطار الحفاظ على وحدة واستقرار اليمن وحكومته الشرعية. وحسب البيان ذاته، اتفق الجانبان على “ضرورة تفادي أي محاولة للالتفاف على المسار السياسي لحل الأزمة، والتنسيق خلال الفترة المقبلة لمواصلة تقديم الدعم والمساعدات الإنسانية لليمن”.

السيسي يرعى منتدى عالميا بمصر يدعو لدمج إسرائيل بالمنطقة (عربي21)

قال باحث إسرائيلي إن “منتجع شرم الشيخ المصري شهد أوائل نوفمبر انعقاد منتدى الشباب العالمي WYF برعاية السيسي، وكانت إسرائيل حاضرة في توصيات المنتدى، بل رأى فيها ذات دور جوهري في تحقيق رؤية السلام والاستقرار، والتعاون الإقليمي الذي تسعى إليه مصر”.وأضاف أن “السيسي أعلن خلال كلمته في المنتدى مد يده لكل دول العالم، وإبداء الدعم لتحقيق السلام الإسرائيلي-الفلسطيني، بل وجه انتقادات حادة للمواقف غير الواقعية التي شهدها النقاش العربي، وأدى لتضييع العديد من فرص حل القضية الفلسطينية”.وأضاف أوفير فينتر، في ورقة بحثية أصدرها معهد أبحاث الأمن القومي بجامعة تل أبيب، بأن “المنتدى عرض فيلما وثائقيا يشيد بجهود الرئيس المصري السابق أنور السادات في توصله للسلام مع إسرائيل، حتى أن السيسي شكر السادات على إنقاذ مصر من الحروب، ونقلها لحالة السلام والاستقرار”.وأوضح أن “حديث السيسي في المنتدى عن تسامح الأديان لم يستثن اليهودية، وأبدى ترحيبه بإقامة المزيد من الكنس اليهودية في مصر، حتى أن العرض الافتتاحي للمنتدى شمل رموزا يهودية، بما فيها مفردات عبرية، وصورة للكنيس عيزرا في القاهرة، ونجمة داوود”.

لجنة سداسية مصرية سودانية لحل أزمة حلايب (العربي الجديد)

كشفت مصادر دبلوماسية، عن تطورات جديدة  بشأن ملف حلايب وشلاتين المتنازع عليهما بين القاهرة والخرطوم. وأشارت المصادر السودانية إلى أن الآليات الجديدة المقترحة تسمح للخرطوم بالتشارك في إدارة تلك المنطقة، والاستفادة من خيراتها، فيما قالت المصادر المصرية، إن اتصالات على أعلى مستوى جرت خلال الشهور الثلاثة الماضية بين السيسي وعمر البشير، تبعها انتقال الملف إلى لجنة عليا سداسية، تضم وزراء الدفاع والخارجية ورئيسي جهازي الاستخبارات في البلدين.

لقراءة النص الكامل برجاء الأطلاع علي ملف الـ PDF

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *