fbpx
النشرة اليومية

موجز الصحافة المصرية 19فبراير 2019

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

المحور الأول

تطورات السياسة الخارجية

مصر: أطلقوا سراح محامٍ حقوقي محتجز بسبب ارتدائه سترة صفراء (منظمة العفو الدولية)

قالت منظمة العفو الدولية إنه يجب على السلطات المصرية أن تأمر بالإفراج، فوراً ودون شرط أو قيد، عن محام حقوقي – محتجز منذ 10 ديسمبر بتهمة “التحريض على الاضطرابات الاجتماعية” بنشر صورة له على فيسبوك مرتدياً سترة صفراء؛ وذلك قبل عقد جلسة استماع لتجديد أمر حبسه الاحتياطي غداً.  وقد نشر محمد رمضان الصورة بعد أن فرضت السلطات المصرية قيودًا على مبيعات السترات الصفراء – مثل تلك التي يرتديها المتظاهرون في فرنسا – في محاولة لمنع تقليد الاحتجاجات في مصر. وقالت نجية بونعيم، مديرة الحملات المعنية بشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية: “إن احتجاز محمد رمضان بسبب نشره صورة على فيسبوك تهزأ من القيود التي فرضتها الحكومة على بيع السترات الصفراء هو أمر مثير للسخرية تماماً. فقضيته تسلط الضوء على مدى استعداد السلطات المصرية لاتخاذ الإجراءات المشددة لقمع أدنى تحديات مفترضة لسلطتها”. “لقد احتُجز محمد رمضان لمجرد تعبيره عن آرائه، وبسبب عمله كمحامٍ حقوقي. فيجب على السلطات المصرية إطلاق سراحه فوراً ودون قيد أو شرط، وإسقاط جميع التهم الموجهة إليه”.

هل تفضح صورة السيسي ويديلن “مجزرة رفح الأولى” بسيناء؟ (عربي21)

أثار لقاء السيسي بالرئيس السابق لجهاز المخابرات العسكرية الصهيونية “أمان” عاموس يدلين، على هامش مؤتمر ميونخ للأمن، الذي عقد مؤخرا بألمانيا، الكثير من الشكوك حول علاقة السيسي بالمخابرات الإسرائيلية، خلال عمله رئيسا للمخابرات الحربية في الفترة من 2010 وحتى منتصف أغسطس 2012. شكوك المختصين جاءت بعد نشر صفحة السفارة الإسرائيلية بالقاهرة على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، صورة تجمع الاثنين، مصحوبة بتعليق قالت فيه “اللواء السابق والرئيس الحالي لمركز الأبحاث بجامعة تل أبيب INSS عاموس يدلين يحيي زميله السابق بعد كلمته في ميونخ” في إشارة لكلمة السيسي التي ألقاها في اليوم الثاني لأعمال المؤتمر. بينما نشر عاموس نفسه عبر حسابه على “تويتر” صورة له مع السيسي وعلق عليها قائلا: “عبد الفتاح السيسي في حوار ودي مع اللواء عاموس يدلين رئيس معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي على هامش قمة ميونخ للأمن”.

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Close