المشهد التركي

المشهد التركي 11 أكتوبر 2018

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

يتناول المشهد التركي لهذا الأسبوع، في المحور السياسي؛ حادثة اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي، بعد دخوله قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول، وفريق تنفيذ العملية المكون من 15 شخصاً القادمين إلى إسطنبول عبر طائرتين خاصتين مستأجرتين، بالإضافة إلى تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالخصوص، ودعوته القنصلية السعودية في إسطنبول إلى تقديم الأدلة على خروج خاشقجي سالماً من القنصلية، وإلا فإنهم لن ينقذوا أنفسهم من العقاب بجانب البدء في تفتيش القنصلية وبيت السفير السعودي في آن واحد في اسطنبول. بجانب انتقاد الرئيس أردوغان للمماطلة السياسية من الاتحاد الأوروبي بخصوص انضمام تركيا إليه، رغم انضمام دول أقل من تركيا، كما يستعرض المشهد منتدى الأمن والسلام الذي نظمته قناة تي أر تي وورلد ومشاركة شخصيات سياسية كبيرة من داخل وخارج تركيا، وانطلاق المؤتمر الدولي «مستقبل المفكر المسلم » بتنظيم جامعة ابن خلدون بالتعاون مع منتدى شباب المؤتمر الإسلامي للتعاون والحوار، بجانب تصريحات منسقة صندوق الأمم المتحدة للسكان في أوروبا الشرقية وآسيا الوسطى بشأن استضافة تركيا للاجئين وجهودها الخدماتية، وتدريب تركيا دفعة جديدة من ضباط الجيش الصومالي.
وفي قضية الأسبوع، يستعرض المشهد آثار الصناعات الدفاعية العسكرية على الأمن القومي التركي، وفي حدث الأسبوع؛ يستعرض المشهد تقريراً مفصلاً حول حادثة اختفاء الصحفي جمال خاشقجي بعد دخوله إلى قنصلية بلاده في إسطنبول، برصد 29 من ردود الأفعال والتصريحات من مسؤولين أتراك، ودوليين، ومنظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني المختلفة، واهتمام العالم بلغز الاحتفاء، ومطالباتهم للرياض بتقديم تفسيرات منطقية مقبولة حول الحادثة، بالإضافة إلى توديه تهديدات أمريكية بتضرر العلاقات السعودية الأمريكية حال تورط الرياض بالمس بحياة خاشقجي.
في المشهد الاقتصادي؛ يتناول توجه الحكومة التركية لطرح برنامجا لمكافحة التضخم، والتبادل التجاري التركي مع إفريقيا ازداد 4 أضعاف، وجهود «موصياد” التركية لمزيد من الاستثمار في السودان، واستضافة تركيا لقمة “بريكا” الاقتصادية في أكتوبر الجاري، وتضم 31 عضوا من منظمات أعمال من 29 دولة ومنطقة، بالإضافة إلى تجديد المجموعة التجارية البريطانية “كومباس” ثقتها بالاقتصاد التركي، حيث يعمل لديها في تركيا حوالي 25 ألف موظف، ويبلغ حجم أعمالها السنوية في العالم 22.6 مليار جنيه إسترليني. وتصريحات الأونروا حول الدعم التركي لها عقب وقف التمويل الأمريكي.

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *