المشهد العسكري

المشهد العسكري – أكتوبر 2018

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.

تقرير شهري يرصد أهم تطورات المشهد العسكري المصري، خلال شهر أكتوبر لعام 2018م، عدة تطورات، ونتابعها على النحو التالي:

1- مشروعات الجيش الثاني الميداني:

شهد الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، إحدى المراحل الرئيسية للمشروع التكتيكي بجنود “نصر – 14” الذي نفذته إحدى وحدات الجيش الثاني الميداني في إطار الخطة السنوية للتدريب القتالي لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة.
لم يظهر في الصور التي نشرها المتحدث العسكري وجود اللواء أركان حرب خالد مجاور قائد الجيش الثاني الميداني بجوار الفريق محمد حجازي رئيس الأركان مما يشير ويؤكد الأنباء التي تواردت عن اقالة اللواء “مجاور” من قيادة الجيش الثاني الميداني.

2- اللواء توفيق خالد لقيادة المنطقة الجنوبية واللواء عماد الغزالي قائدا للمنطقة المركزية:

قام السيسي كونه القائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية بتعيين اللواء أركان حرب توفيق خالد سعيد قائدا للمنطقة الجنوبية وكان ذلك القرار في شهر يونيو الماضي ولكن ظل اسم قائد المنطقة الجنوبية مجهول الي وقت قريب حتى تم الكشف عنه في تقارير إعلامية وصحفية تابعة لنظام السيسي بشكل غير مباشر.
كما قام السيسي بإقالة اللواء أركان حرب أيمن عبد الحميد عامر قائد المنطقة المركزية العسكرية والذي كان تم تعيينه كقائد للمنطقة المركزية في تاريخ 10 يونيو 2015م، وتعيين اللواء أركان حرب عماد أحمد الغزالي بدلاً منه.

3ـ ملف الفريق سامي عنان:

كشفت مصادر مقربة من عائلة رئيس أركان الجيش المصري الأسبق، سامي عنان، المحبوس حالياً على ذمة اتهامه بنشر أخبار ومعلومات كاذبة من شأنها تكدير السلم العام والتحريض على مؤسسات الدولة، أن بعض أفراد أسرته تلقوا تهديدات من شخصيات عسكرية نافذة بأنه سيُدان بحكم بالسجن 6 سنوات، إذا لم ينفذ بعض الأمور المطلوبة منه والتي نُقلت له من خلال قادة سابقين مقربين لعنان وتجمعهم علاقة جيدة بالسيسي. وأضافت المصادر أن عنان سيمثل أمام المحكمة العسكرية مرة أخرى يوم الأحد المقبل، ومن المحتمل أن تُصدر المحكمة حكماً بإدانته، سيكون قابلاً للاستئناف، ومن الممكن أيضاً أن تقرر التأجيل لاستمرار مرافعة دفاعه.
وأوضحت المصادر أنه قبيل تداول شائعة صدور حكم على عنان بالسجن 6 سنوات خلال الأسبوع الماضي، تم إبلاغه هو ونجله سمير بأن “الحكم مكتوب فعلاً، ويجب على عنان تقديم بعض التنازلات لتلافي صدوره أو تخفيف العقوبة سواء في أول درجة أو الاستئناف”، ومن هذه التنازلات المقترحة: التنازل عن بعض أملاكه في منطقة الساحل الشمالي والتبرع بها للجيش، والإبلاغ عن الشخصيات التي تعاون معها في الجيش والمخابرات العامة على مدى السنوات الثلاث السابقة، والإبلاغ عن الأشخاص الذين تعاون معهم في تهريب وحفظ المستندات التي كانت بحوزته عن فترة عضويته بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي حكم مصر بين عامي 2011 و2012.
عنان لا يقيم حالياً في السجن الحربي شرق القاهرة أو مستشفى المعادي للقوات المسلحة الذي أقام فيه فترة طويلة منذ اعتقاله في 23 يناير/كانون الثاني الماضي، بل تم نقله أخيراً إلى منزل تحت حراسة كاملة داخل منطقة عسكرية في القاهرة الجديدة، ويُسمح لأبنائه بزيارته ثلاث مرات أسبوعياً، كما يُسمح لبعض زملائه العسكريين بقضاء وقت معه بالداخل في إطار المفاوضات لإنهاء هذا الموقف، كما يقيم معه فريق طبي متخصص لمتابعة حالته الصحية المتردية منذ أغسطس
لم يتسن لنا التأكد من تلك الاخبار المتداولة على الصحف والمواقع الإلكترونية وتبقي المسؤولية على تلك المصادر الناشرة للخبر.

4ـ اللواء أحمد وصفي:

أقامت وزارة الدفاع حفلاً فنياُ بمناسبة الاحتفال بذكري تصر أكتوبر في عيدها الخامس والأربعون، الحفل الذي نظمته الشؤون المعنوية حضره السيسي، وجميع قادة القوات المسلحة، ولكن كان البارز في الحفل هو حضور اللواء أحمد وصفي قائد الجيش الثاني الميداني الأسبق ومساعد وزير الدفاع الحالي وكان يجلس خلف السيسي، ويعد هذا الحضور استثنائي للواء “وصفي” الذي لم يشارك في أي فعاليات عسكرية من بعد إقالته، وكأن السيسي أراد أن يرسل رسالة لمن يقول ان اللواء وصفي معتقل وتحت الإقامة الجبرية.

5ـ عسكرة الدولة:

توجّه جميع أعضاء البرلمان إلى مقر وزارة الدفاع يوم الثلاثاء الموافق 02 أكتوبر 2018، للالتقاء بالقائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع الفريق محمد زكي، بناءً على دعوة منه في الذكرى الخامسة والأربعين لحرب السادس من أكتوبر، وذلك لزيارة بعض المنشآت العسكرية، والاطلاع على المشروعات والإنشاءات التي يشرع الجيش في تنفيذها.
تعد هذه الزيارات معتادة في بداية كل دور انعقاد سنوي، وتكرّرت على مدار دورات الانعقاد الثلاث السابقة، ولا تعد مرتبطة على وجه التحديد بذكرى حرب أكتوبر”، وكانت الدعاوي الماضية الدعوة تشمل حفل غداء فاخر في فندق “الماسة” التابع للقوات المسلحة شرقي العاصمة القاهرة، ويعقبه إلقاء وزير الدفاع كلمة أمام النواب.
ويذكر أن في تاريخ 26 يوليو 2016م، عقد وزير الدفاع السابق الفريق أول صدقي أول صدقي صبحي اجتماع ب 400 عضو من أعضاء مجلس النواب، وكان هذا الاجتماع الثاني من نوعه لوزير الدفاع المصري وقتها “صدقي صبحي،” رافق صبحي أثناء الزيارة اللواء محمد فرج الشحات مدير المخابرات الحربية السابق وكان الفاصل بين اللقاء الأول (الذي عقد في مايو 2016) والثاني (الذي عقد في يوليو2016) ما يقارب شهرين.
وبطبيعة الحال، وفي ظل نمط الحكم العسكري السائد في مصر حالياً، فإن هذا اللقاء لم يتم بعيدا عن مسمع ومرأي قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، بل تم من خلال توجيهاته، فسلسلة اللقاءات التي أجراها صدقي صبحي مع النواب ثم ما يقوم بها الأن وزير الدفاع الجديد محمد زكي مع النواب، “تهدف إلى إعداد البرلمان وتهيئة اﻷجواء لتمرير عدد من مشاريع القوانين التي تمنح الجيش صلاحيات أكبر ومساحة أوسع للتحرك في النشاط الاقتصادي الرسمي للدولة.
يمكن القول أن الهدف الرئيس خلف تلك الاجتماعات هو تمرير كل القرارات والقوانين التي ترتبط بتوسيع أنشطة الجيش الاقتصادية وكل ما يتعلق بقوانين تخص المؤسسة العسكرية كميزانية الجيش المصري بما يجعله الفاعل الرئيسي في الاقتصاد القومي، وذلك من خلال تقنين عمليات استيراده السلع والخدمات الضرورية والترفيهية، والمساهمة في تمويل السوق التموينية مع وزارتي التجارة والصناعة والتموين، مع منحه الإعفاءات الضريبية والجمركية اللازمة لذلك، وكذلك زيادة الامتيازات التي يتمتع بها، والأهم تمرير السياسات الاقتصادية التي سيتم القيام بها تنفيذاً لشروط البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، الأمر الذي يؤكد في النهاية أن برلمان العسكر ما هو إلا أداة من أدوات فرض الهيمنة العسكرية وليس تعبيراً عن إرادة شعبية حقيقية.1

قواعد عسكرية جديدة:

تقوم القوات البحرية المصرية في الوقت الحالي ببناء 3 قواعد بحرية جديدة في 3 مواقع استراتيجية على البحرين المتوسط والأحمر على النحو الآتي:
1-قاعدة ” راس بناس ” البحرية في برنيس على البحر الأحمر جنوب شرق مصر، وهي مجاورة لمطار برنيس الحربي-المدني المُشترك (هو قاعدة جوية بدأ تطويرها لتحويلها إلى مطار مدني-عسكري مُشترك للاستخدام العسكري إلى جانب خدمة السياحة في القرى والمشاريع السياحية الموجودة والمُخطط لها بداية من جنوب مدينة مرسى علم وحتى حلايب وشلاتين.
2- قاعدة ” شرق بورسعيد ” البحرية المُشرفة على المدخل الشمالي لقناة السويس على البحر المتوسط، وستوفر -بالتعاون مع قاعدة بورسعيد- الحماية والتأمين اللازمين للمنطقة الاقتصادية وميناء ومدينة شرق بورسعيد، إلى جانب تأمين الملاحة في الجزء الشمالي من قناة السويس، والسواحل الشمالية لشبه جزيرة سيناء المصرية حتى ميناء العريش.
3- قاعدة ” جرجوب ” البحرية بالنجيلة غربي مطروح، وستكون مسؤولة عن تأمين الجزء الغربي من الساحل الشمالي المصري على البحر المتوسط، وتأمين المنطقة الاقتصادية المُزمع إنشاؤها غرب مصر، والتي تتضمن ميناء جرجوب التجاري، والمنطقة الصناعية واللوجستية.

6ـ التسليح:

أعلن مكتب مشروع المروحيات الهجومية الأمريكية ” أباتشي AH-64 Apache ” في تقريره ذات الإصدار العام الغير سري، لشهر يوليو 2018، أن هناك مبيعات مستقبلية/محتملة بعدد 10 مروحيات لصالح مصر من النسخة الأحدث ” جارديان AH-64E Guardian ” مع تطوير الأسطول الحالي لنفس المعيار، وإذا ما تم ذلك العقد، فسوف يرتفع حجم اسطول الأباتشي لدى القوات الجوية المصرية إلى 53 مروحية هجومية بدلا من 43 في الوقت الحالي.
– أعلنت جريدة TTU الاسبوعية الفرنسية المختصة بأخبار السياسة وصناعات وعقود التسليح أن شركات السلاح الفرنسية ستكون حاضرة على نطاق واسع في معرض الدفاع والسلاح المصري الدولي Egypt Defense Expo EDEX المُقرر اقامته في القاهرة في الفترة ” 3 – 5 ديسمبر 2018 “. وفيما يتعلق بعقود التسليح، فقالت الجريدة أنه محتمل تعاقد مصر على 12 مقاتلة رافال Rafale إضافية. وأضافت أن مصر لديها أولوية لصفقات البحرية، حيث توجد مفاوضات مع شركة Blohm+Voss الألمانية (شريكة تيسين كروب TKSM في بناء فرقاطات ميكو ) التي تعرض نسخة مُعززة من فرقاطات MEKO A200 ذات تجهيزات أفضل من النسخة الجزائرية كما طلبت تسهيلات مالية مماثلة لتلك التي حصلت عليها إسرائيل في عقود كورفيتات ” ساعر Sa’ar 6 ” وغواصات ” دولفين Dolphin “.
وبحسب ما ذكرته الجريدة فإن احتمال عدم تخلى مصر عن عقد كورفيتات ” جوويند Gowind 2500 ” الفرنسية مازال قائماً، وخاصة أن الجانب المصري قد طلب عرضا مالياً أفضل من شركة Naval Group الفرنسية، إلى جانب زيادة حجم التقنيات المنقولة في مشروع كورفيتات الجوويند الجاري بناؤها لدى ترسانة الإسكندرية، حيث طلبت مصر المشاركة في أعمال التجميع الخاصة بوحدة الاستخبار والمستشعرات البانورامية المُدمجة Panoramic Sensors & Intelligence Module PSIM التي تحوي مجموعة المستشعرات والاتصالات وانظمة التحكم، والتي يتم تصنيعها في فرنسا بالكامل .
– أكد الفريق أحمد خالد سعيد، قائد القوات البحرية، أن الدولة المصرية تمتلك أكبر وأقوى قوات بحرية في منطقة الشرق الأوسط بأكملها، وأنها تمتلك قوة الردع لكل من تسول له نفسه تهديد المصالح القومية لمصر. وأضاف «سعيد»، في حواره بمناسبة عيد القوات البحرية، الذي يتزامن مع 21 أكتوبر من كل عام، وهو ذكرى إغراق المدمرة الإسرائيلية «إيلات»، أن الرؤية المستقبلية تتضمن إنشاء قواعد بحرية جديدة تتيح فرصة انتشار الوحدات البحرية في البحر الأحمر والمتوسط في أسرع وقت ممكن.2
– نشر موقع “Stratfor Worldview”. تقريرا أوضح أن قرار الولايات المتحدة بحجب مساعدات عسكرية إلى مصر جعلتها تدرك أهمية الحصول على الأسلحة من عدة دول لتجنب “إمكانية أن تصبح رهينة لمطالب الولايات المتحدة”. ومع ذلك، فإن التنويع الزائد عن الحد يمكن أن يؤدي إلى الإضرار بكفاءة الجيش من حيث عدم وجود معايير قياسية للأسلحة المستخدمة .
– المعرض الدولي الأول للصناعات الدفاعية والعسكرية «إيدكس 2018»، والذي يقام في الفتــرة من 3 – 5 ديسمبر القادم بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية، ينظم لأول مرة بجمهورية مصر العربية بالتعاون بين وزارتي الدفاع والإنتاج الحربي وكبرى الشركات الإنجليزية العالمية العاملة في هذا المجال.

7ـ المناورات والتدريبات العسكرية:

-المناورة التكتيكية بالذخيرة الحية (نصر- 14):
شهد القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع الفريق أول محمد زكي، المرحلة الرئيسية للمناورة التكتيكية بالذخيرة الحية (نصر- 14)، التي نفذتها إحدى تشكيلات الجيش الثاني الميداني خلال شهر أكتوبر، والتي جاءت في إطار خطة التدريب السنوية لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة، وبمناسبة الذكرى الخامسة والأربعين لنصر أكتوبر واليوبيل الذهبي لسلاح المدفعية.3

-مناورات «رعد 29»:

شهد الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة المرحلة الرئيسية للمناورة ” رعد 29 ” التي تنفذها إحدى وحدات المنطقة الغربية العسكرية، في إطار الخطة السنوية للتدريب القتالي لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة ويتواكب مع الذكرى الخامسة والأربعين لانتصارات أكتوبر.4

– مناورات “حماة السماء” وسقوط «طائرة هدفية» خلال التدريب:

شهد السيسي ووزير الدفاع الفريق أول محمد ذكي ورئيس الأركان الفريق محمد فريق حجازي وجميع قادة الأفرع الرئيسية بالقوات المسلحة بيان الرماية الصاروخية “حماة السماء” لوحدات من قوات الدفاع الجوي، والذي يأتي في إطار الخطة السنوية للتدريب القتالي للتشكيلات والوحدات والأفرع الرئيسية للقوات المسلحة. 5
وأعلن العقيد تامر الرفاعي المتحدث العسكري، يوم الأربعاء الموافق 24 أكتوبر 2018، سقوط طائرة هدفية (بدون أفراد ومعدات) تستخدم في تدريب عناصر الدفاع الجوي على الرماية في منطقة جنوب ميدان الرماية بحوالي 25 كم.
وأكد في بيان رسمي أن ذلك في إطار تنفيذ عناصر الدفاع الجوي لخطة التدريب القتالي بالرماية بالذخيرة الحية التي شهدها السيسي، والفريق أول محمد زكي وزير الدفاع. وأكد المتحدث العسكري أن الطائرة “بدون أفراد ومعدات” وهيّ من طراز 107 MQM .6

-تدريب بحري مصري – أمريكي مشترك:

نفذت البحريتان المصرية والأمريكية تدريبا مُشتركا عابرا Passing Exercise PASSEX في البحر الأحمر بنطاق قاعدة سفاجا البحرية، وذلك بمشاركة كلٍ من مدمرة الصواريخ المُوجّهة الأمريكية ” ميتشر USS Mitscher ” من فئة مدمرات ” أرلي بيرك Arleigh Brurke ” ، والقرويطة (كورفيت) متعددة المهام المصرية ” السويس ENS El Suez ” من فئة قرويطات ” ديسك وبيرتا Discubierta “.
قبل بدء التدريب، واثناء رسوها في قاعدة سفاجا البحرية، استقبل قائد المدمرة الأمريكية قائد القرويطة المصرية وعقدا اجتماعاً ثنائيا لمناقشة مراحل التدريب المختلفة.

8- القرارات العسكرية:

نشرت الجريدة الرسمية في عددها رقم 41 (تابع) الصادر بتاريخ 11 أكتوبر 2018، قرار السيسي، رقم 465 لسنة 2018، بشأن تفويض وزير الدفاع والإنتاج الحربي في اختصاصات رئيس الجمهورية في المواد (9 – 12 – 24) المنصوص عليها في القانون رقم 87 لسنة 1960، لمدة سنة اعتبارًا من أول نوفمبر 2018.7
وفيما يلي ستناول نص المواد (9 – 12 – 24) من القانون رقم 87 لسنة 1960، والتي أصبحت من اختصاصات وزير الدفاع وفقًا لتفويض السيسي له:
تنص المادة التاسعة من القانون على أنه: “لرئيس الجمهورية أو من يفوضه أن يصدر أمرًا بتكليف من تدعو الضرورة إلى تكليفه من غير الطوائف التي يعينها مجلس الدفاع الوطني وفقًا للمادة السابقة، وذلك للقيام بعمل من أعمال المجهود الحربي أو لمواجهة الكوارث أو الأزمات، ويصدر وزير الدفاع قرارًا بتحديد الجهات التي يمكن تكليفه للعمل بها”.
ونصت المادة 12 على أنه: “لكل من صدر أمر بتكليفه بأي عمل أن يعارض في هذا الأمر خلال سبعة أيام من تاريخ إعلانه به وذلك بطلب يقدم إلى الجهة الإدارية المكلف بالعمل بها، ويكون الفصل في المعارضة طبقًا للقواعد التي يصدر بها قرار من رئيس الجمهورية، ولا يترتب على المعارضة في أمر التكليف وقف تنفيذه”.
فيما نصت المادة 24 على أنه: “لرئيس الجمهورية أو من يفوضه أن يقرر إجراء تجارب على التعبئة، وفي هذه الحالة يعاقب من يخالف أحكام هذا القانون خلال فترة التجربة بغرامة لا تجاوز خمسة آلاف جنيه”.
ويعد هذا التفويض أمراً اعتيادي يتم تجديده سنوياً في شهر أكتوبر من كل عام.
– أصدر عبد الفتاح السيسي، القرار رقم 459 لسنة 2018، بشأن إنشاء ميدالية تذكارية لليوبيل الذهبي لسلاح المدفعية.

9ـ اقتصاد العسكر:

– أصدر السيسي، يوم الثلاثاء الموافق 09 أكتوبر 2018م، قانون “التعاقدات الحكومية” الجديد، الذي سيلغي قانون “المزايدات والمناقصات” الذي كان التشريع العام لبيوع الأجهزة الحكومية جميعاً منذ صدوره في العام 1998، واستمر قائماً رغم المشاكل العديدة التي أثيرت حول تطبيقه، خصوصاً نهاية العقد الماضي، عندما أصدرت المحاكم الإدارية العليا والقضاء الإداري سلسلة من الأحكام التي تعلي شأن تطبيق ذلك القانون، ببطلان عقود بيع أراضي مشاريع “مدينتي” و”بالم هيلز”، ما تسبب بين عامي 2010 و2012 في أزمة بين الحكومة ورجال الأعمال الناشطين في مجال الاستثمار العقاري.
وترجع خطورة القانون، الذي دخل حيز التنفيذ في 3 نوفمبر 2018، إلى أنه يسمح للمرة الأولى بتعاقد جميع الهيئات والإدارات الحكومية بعضها مع بعض، بالأمر المباشر، دون اتباع المناقصات أو المزايدات أو حتى الممارسات المحدودة. وسيتيح هذا الأمر، وفقاً لمصادر حكومية مطلعة، أفضلية استثنائية لأجهزة الجيش والاستخبارات التي تمارس أنشطة هندسية وتجارية، للسيطرة على المشاريع الحكومية المختلفة، دون منافسة من رجال الأعمال والشركات المحلية والأجنبية. وأبرز تلك الجهات: الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والشركة الوطنية للطرق، وهيئة الخدمة الوطنية للقوات المسلحة، والشركة الوطنية لبيع وتوزيع المنتجات البترولية.8
– تتعمق سيطرة الجيش المصري والمؤسسات التابعة له في قطاعات حيوية من نوع الصحة والتربية. وكشفت مصادر حكومية مصرية في وزارات مختلفة أن وزارة الدفاع وهيئاتها المختلفة حصلت بالأمر المباشر على عقود توريد ومقاولات بما يتعدى ملياري جنيه (نحو 110 ملايين دولار) في الربع الأول من العام المالي الحالي، لحساب تطوير بعض دواوين الوزارات بالقاهرة، وتطوير المستشفيات الحكومية التابعة لوزارة الصحة، وتطوير المدارس وطباعة الكتب الدراسية. ويأتي ذلك في إطار توسيع سلطات الجيش في الحياة المصرية والمشهد الاقتصادي، وإسناد معظم التعاقدات لأجهزة الجيش والمخابرات التي تمارس أنشطة هندسية وتجارية، للسيطرة على المشروعات الحكومية المختلفة، دون منافسة من رجال الأعمال والشركات المحلية والأجنبية.
-كشف أحد العاملين في شركة الحديد والصلب المصرية أن “السبب الرئيسي لعدم تطوير الشركة منذ إنشائها عام 1955، هو الإدارة العليا للبلاد التي لا تهدف أن تُطور الشركة، وقررت أن تخلي سوق الإنتاج العام لصالح سوق خاص يتحكم فيه بعض رجال الأعمال المحسوبون على المجلس العسكري الذين يتحكمون في كل الصناعات دون الرجوع للشعب، ودون النظر للموازنات الاقتصادية للبلد “.   وأكد العامل، جمال الدين قنديل، أن “من يدير منظومة بيع الخردة لواءات شرطة وجيش، وهما قائمان بأعمال الشركة القابضة للحديد والصلب، والتي تمتلك 26 شركة أعمال في مصر، ويتم إدارتها لحساب المجلس العسكري”.

10ـ اللقاءات والزيارات:

– في 01 أكتوبر 2018م، تفقد اللواء أركان حرب رفيق رأفت عرفات، قائد الجيش الثالث الميداني، عناصر التأمين بكمائن شرق القناة للقوات المسلحة والشرطة المدنية؛ مطالبا جميع العناصر بعدم التهاون خلال تواجدهم في عمليات التامين. كما تفقد قوات تأمين نفق الشهيد أحمد حمدي، والكمائن الأمنية بعيون موسى وطريق جنوب سيناء.
– في 02 أكتوبر 2018م، شهد الفريق أول محمد زكى مراسم الاحتفال بتخريج الدفعة 154 من كلية الضباط الاحتياط دفعة الشهيد نقيب احتياط محمود احمد على النجدي.
المجلس الأعلى للقوات المسلحة، في 04 أكتوبر 2018م، اجتمع المجلس العسكري برئاسة السيسي، وبحضور الفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة، والفريق محمد فريد، رئيس أركان القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية وأعضاء المجلس. وقال السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن الاجتماع استعرض آخر تطورات الأوضاع الأمنية في مختلف أنحاء الجمهورية، بما فيها التدابير والإجراءات التي تتخذها القوات المسلحة لحماية الحدود المصرية وتأمينها وإحكام السيطرة عليها، فضلاً عن آخر مستجدات العملية الشاملة «سيناء ٢٠١٨» وتعزيز قدرات التأمين على امتداد الحدود البرية والساحلية وعلى جميع الاتجاهات الاستراتيجية للدولة.
– في 04 أكتوبر 2018م، استقبل اللواء “العصار” وزير الدولة للإنتاج الحربي، ميشيل خريستوس سفير دولة اليونان بالقاهرة، وذلك بديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.
– في 07 أكتوبر 2018م، كرم اللواء رفيق رأفت عرفات، قائد الجيش الثالث الميداني، فريق العمل بمستشفى “سعاد كفافي” الميداني المتنقل في ثاني أيام عمل قافلة بمدينة رأس سدر، والتي انطلقت تحت شعار قافلة “الشهيد أحمد الجعفري ” بمناسبة الاحتفال بالذكرى 45 لانتصارات أكتوبر.
– في 19 أكتوبر 2018م، تفقد السيسي، إحدى القواعد الجوية، وكذا مشروع مستقبل مصر بإمكانيات القوات الجوية. وأظهر الفيديو تفقد السيسي مشروع مستقبل مصر، كما ظهر السيسي بالزي العسكري، خلال تفقده القاعدة الجوية، حيث ارتدى اللباس الخاص بالقوات الجوية المصرية، وتفقد المشروع بطائرة هليكوبتر . وتعد هذه المرة السادسة التي يرتدى فيها ا السيسي، الزي العسكري، منذ ترك منصبه وزيراً للدفاع.


– في 22 أكتوبر 2018م، استقبل اللواء محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي، روى باشيكو دي أزيفيدو سفير جمهورية البرازيل بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربي، لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك في مجال الصناعات الدفاعية، والإعداد لزيارة وفد الصناعات البرازيلية برئاسة وزير خارجية البرازيل ووفد من الشركات العاملة في مجال التصنيع العسكري.
– في 29 أكتوبر 2018م، التقى الفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع، بالفريق بريم نيونجابو، رئيس قوات الدفاع الوطني البوروندي، والوفد المرافق له الذي زار مصر في تلك الفترة، وحضر اللقاء رئيس الأركان الفرق محمد فريد حجازي. وكان الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة قد التقى بالفريق بريم نيونجابو، في جلسة أخري منفصلة.

11ـ البيانات والتصريحات العسكرية:

– قام المتحدث باسم الجيش المصري العقيد تامر الرفاعي بحوار مع قناة العربية خلال شهر أكتوبر الماضي وكان أبرز ما جاء في الحوار ما يلي:
*أكد العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، المتحدث العسكري للقوات المسلحة، اتباع القوات المسلحة المعايير الدولية لحماية المدنيين، والتزامها بقواعد الاشتباك المتعارف عليها دوليًا في هذا الشأن منذ بدء العملية الشاملة «سيناء 2018»، مشيرًا إلى استخدام السلاح الجوي في المناطق البعيد عن تجمعات المدنيين فقط.
*أضاف المتحدث العسكري، أنه منذ بدء العملية الشاملة نجحت القوات المسلحة في اكتشاف 15 نفقًا وعددًا كبيرًا من الدراجات النارية ومزارع المواد المخدرة، واستهدفت أكثر من 450 شخصاً، وستستمر حتى الانتهاء تمامًا من الإرهاب.
*عن سبب إطالة أمد المعركة مع الإرهاب في سيناء، أوضح أن السبب في ذلك هو استمرار العملية الشاملة في شمال ووسط سيناء، بالتوازي مع الحفاظ على حياة المدنيين.
– نشر العقيد أركان حرب تامر الرفاعي المتحدث العسكري، فيلمًا تسجيليًا عن حرب أكتوبر بعنوان “القرار”، أنتجته الشؤون المعنوية للقوات المسلحة، بمناسبة حلول الذكرى الـ 45 لحرب أكتوبر المجيدة. واستعرض الفيلم، اللحظات المصيرية التي عاشها الوطن قُبيل اتخاذ قرار العبور، ودور الشباب في المشاركة في عملية التنمية.
– نشرت الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري للقوات المسلحة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” فيديو لفيلم تسجيلي بعنوان “أجيال النصر”. ويدور الفيلم حول أحد أبطال حرب أكتوبر يسترجع ذكرياته بخصوص العبور والانتصار وصولًا إلى الأوضاع التي تشهدها سيناء الآن، والفيلم إنتاج إدارة الشؤون المعنوية بالقوات المسلحة، وفكرة وإخراج ولاء محمد الديب.
– كشف العقيد تامر الرفاعي، المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة، عن إحباط عناصر حرس الحدود محاولة تهريب 72 كجم من مادة الهيروين المخدر على الاتجاه الاستراتيجي الجنوبي.
– بعث الفريق أول محمد زكى القائـد العـام للقـوات المسلحـة وزيـر الدفـاع والإنتـاج الحربـي ببرقيـة تهنئـة الي السيسي رئيس بمناسبـة ذكرى نصر أكتوبر.

12ـ فعاليات المؤسسة العسكرية:

– افتتح قائد الجيش الثالث الميداني اللواء أركان حرب رأفت عرفات جمعية الحب الوطني للصم والبكم لتنمية مواهب ذوي الاحتياجات الخاصة. كما افتتح قائد الجيش الثالث الميداني أعمال تطوير مركز نظم المعلومات بالجيش الثالث الميداني بعد إضافة فصول تعليمية بطاقة 50 دارساً لتستوعب تنفيذ 10 دورات يومياً منها دورة (ICDL ) كما يتم تقديم كورسات مجانية لمتحدي الإعاقة والمتفوقين دراسياً وغير القادرين مادياً.
– أقامت جمعية المحاربين القدماء مهرجاناً رياضياً على ملاعب جهاز الرياضة للقوات المسلحة بحضور عدد من قادة وأفراد القوات المسلحة، وذلك في إطار احتفالات مصر والقوات المسلحة بالذكرى الـ 45 لانتصارات أكتوبر.
– نظمت هيئة البحوث العسكرية المعرض السنوي الحادي عشر للثقافات العسكرية “ذاكرة أكتوبر 2018” والذي يقام في الفترة من 8 وحتى 11 أكتوبر الجاري ببانوراما حرب أكتوبر، وذلك في إطار احتفالات مصر والقوات المسلحة بالذكرى الـ 45 لانتصارات أكتوبر.
-احتفلت القوات المسلحة بتخرج 7 دورات لكوادر الدارسين الوافدين من 38 دولة إفريقية بواقع 147 وافد بعد أن أتموا دوراتهم التدريبية داخل المنشآت والمعاهد التعليمية بالقوات المسلحة المصرية.
– اختتمت فعاليات المؤتمر الدولي الخامس لطب الطوارئ والإصابات والحوادث الجسيمة الذي نظمته مستشفى الطوارئ والحوادث بالمجمع الطبي للقوات المسلحة بالجلاء، تحت رعاية الفريق أول محمد زكى وزير الدفاع.
– نظمت هيئة البحوث العسكرية الندوة الاستراتيجية للعام البحثي 2018، تحت عنوان «ظاهرة التطرف وتداعياتها على الأمن القومي المصري والاستراتيجية القومية لمجابهتها».
– الفيلم القصير (القوات الجوية درع السماء) من إنتاج إدارة الشئون المعنوية والذي نشرته على قناة (وزارة الدفاع المصرية) على موقع YouTube بمناسبة عيد القوات الجوية والذي وافق 14 أكتوبر ذكرى معركة المنصورة الجوية أطول معركة جوية في التاريخ الحديث و التي اتخذتها القوات الجوية عيدًا لها.
– فيديو قصير قامت بنشره إدارة الشئون المعنوية يعبر عن شكر القوات المسلحة لكافة أفراد القوات المسلحة، القادة وضباط الصف والجنود، الذين ساهموا في نصر أكتوبر وتختتم الفيديو بنشر صورة بارزة لأعضاء القيادة العامة للقوات المسلحة في حرب أكتوبر.


الهامش

1 دولة العسكر: الجيش يحكُم البرلمان !! ، محمود جمال، تقدير موقف، المعهد المصري للدراسات، الرابط

2 الفريق أحمد خالد: مصر لديها أقوى وأكبر قوات بحرية في منطقة الشرق الأوسط، الوطن، تاريخ النشر 21 أكتوبر 2018م، تاريخ الدخول 26 أكتوبر 2018م، الرابط

3 وزير الدفاع يشهد المناورة التكتيكية بالذخيرة الحية «نصر 14 » ، بوابة الأخبار، تاريخ النشر 10 أكتوبر 2018م، تاريخ الدخول 25 أكتوبر 2018م، الرابط

4 صور| رئيس الأركان يشهد المرحلة الرئيسية للمناورة بالذخيرة الحية «رعد 29 »  ، بوابة الأخبار، تاريخ النشر 26 أكتوبر 2018م، تاريخ الدخول 27 أكتوبر 2018م، الرابط

5 فيديو.. السيسي يشهد بيان الرماية الصاروخية “حماة السماء” للدفاع الجوي، اليوم السابع، تاريخ النشر 24 أكتوبر 2018م، تاريخ الدخول 26 أكتوبر 2018م، الرابط

6 المتحدث العسكري يكشف تفاصيل سقوط «طائرة هدفية» خلال تدريب للدفاع الجوي، مصر العربية، تاريخ النشر 24 أكتوبر 2018م، تاريخ الدخول 25 أكتوبر 2018م، الرابط

7 بعد تفويض السيسي.. ما هي اختصاصات وزير الدفاع الجديدة؟، مصراوي، تاريخ النشر 15 أكتوبر 2018م، تاريخ الدخول 26 أكتوبر 2018، الرابط

8 مصر: صفقات الجيش بلا قيود ولا محاسبة بفضل السيسي، العربي الجديد، تاريخ النشر 10 أكتوبر 2018م، تاريخ الدخول 25 أكتوبر 2018م، الرابط

لقراءة النص بصيغة PDF إضغط هنا.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *